انشر المقال, , جوجل+, بنترست,

Posted in:

عن قصة صاحب الألف اختراع: توماس إديسون.. الرجل الذي أضاء العالم بمصباحه

“كل شخص يفكر في تغيير العالم .. ولكن لا أحد يفكر في تغيير نفسه!”..
كانت هذه الكلمات أحد مقولات العالم الكبير توماس إديسون الذي سآخذ من وقتكم بضع دقائق لنتوقف أمامه، لنرى شخصاً حاربته كل الظروف فحولها إلى درجات صعد عليها إلى سُلم المجد!

ولد إديسون في مدينة ميلان بأوهايو في الولايات الأميريكية عام 1847، ولقب إديسون بالعالم صاحب الألف اختراع لأنه وحده سجّل أكثر من 1090 براءة اختراع!!
الغريب في الأمر أن هذا العبقري ذو الألف فكرة وفكرة كان يعاني من ضعف السمع فلم يستكمل تعليمه لأن مستواه التعليمي كان ضعيفاً، ولكن في الوقت الذي رفضته المدرسة احتوته أمه بالحب والحنان فأخذت تعلمه القراءة والكتابة والعلوم، وعندما بلغ 11 عاماً كان قد درس تاريخ العالم نيوتن والتاريخ الأمريكي وروايات شكسبير وغيرها.
وفي ذات الوقت توجه إديسون لبيع الصحف في محطات السكك الحديدية، ثم عمل موظفاً لإرسال البرقيات في محطة السكك الحديدية ومن هنا ساعد هذا العمل إديسون على اختراع أول آلة تليغراف:

وليس هذا فقط بل اخترع أيضاً آلة تسجيل الأصوات وكانت لهذه الآلة قصة غريبة، فعندما أخبر إديسون مساعديه أنه ينوي اختراع آلة تتكلم سخروا منه وخصوصاً مساعده كروسي، ولكن بعد 30 ساعة من العمل المتواصل فاجأ إديسون العالم كله باختراع أول آلة تسجل الأصوات ثم ترددها وكان هذا غريباً على العالم لدرجة أنهم أطلقوا على توماس إديسون اسم “الساحر”!!
يعتبر إديسون أول من فكر في اختراع جهاز ينقل الكلام عبر الأسلاك (التليفون) رغم أن العالم “بيل” سبقه في اختراع أول هاتف، لكن هاتف بيل كان لا ينقل الأصوات إلا من غرفة إلى غرفة فتجاوز اختراع إديسون الغرفة إلى العالم بأسره!، حتى جاء العام 1879 حين اخترع إديسون الهاتف الكهربي فكان هذا العام بدايةً لتغيير العالم.
ولم يمضي الكثير حتى اخترع إديسون الاختراع الذي سبب شهرته حتى الآن وهو “المصباح الكهربي”.

بدأت قصة اختراع المصباح الكهربائي مع إديسون حين مرضت والدته مرضاً شديداً، فقرر الطبيب أن يجري لها عملية جراحية فورية ولكن.. هناك مشكلة لأن الوقت كان ليلاً ولا يوجد ضوء كافي ليرى الطبيب ما يفعل في هذه العملية الدقيقة، لذا اضطر للانتظار حتى شروق الشمس لكي يجري العملية!!
ومن هنا كانت البداية لاختراع المصباح الكهربي، فأخذ إديسون يستمر في محاولاته وإصراره على اختراع المصباح الكهربي لدرجة أنه خاض أكثر من 99 تجربة فاشلة وفي كل مرة عندما تفشل تجربة كان يقول “هذا عظيم .. لقد أثبتنا أن هذه أيضاً وسيلة غير ناجحة للوصول للاختراع الذي أحلم به”، فكان لا يطلق عليها تجارب فاشلة بل تجارب لم تنجح!، وعلى الرغم من عدم نجاحه في عدد كبير جداً من المرات إلا أن ذلك لم يدفعه لليأس بل استمر في المحاولة، وفعلاً في عام 1879 أنار مصباح إديسون لتشع الوجوه بهجةً بهذا الاختراع العظيم، واستمرت الزجاجة مضيئة 45 ساعة وقال إديسون لمساعديه طالما أنها ظلت موقدة هذه المدة فبإمكاني إضاءتها لمئة ساعة!
وانتشر النبأ بالصحف أن الساحر إديسون حقق المعجزة والناس ما بين مكذب ومصدق، إلى أن جرى الحدث العظيم في ليلة رأس السنة الجديدة عام 1879، واستمر حتى فجر اليوم الأول من عام 1880 .

لإديسون أيضاً اخترعات كثيرة لكنها كانت أقل قيمة من المصباح الكهربي، فاخترع إديسون نظام لتوليد البنزين ومشتقاته من النباتات لمساعدة الولايات المتحدة الامريكية في الحرب العالمية الأولى، واخترع توماس أيضاً آلة تصوير السينما وآلة الطباعة وجهاز قياس الكهرباء وطريقة لتكبير المطاط والكثير من الاختراعات الأخرى.
وتوفي هذا العالم العظيم في 18 أكتوبر عام 1938 ليترك العالم بعد أن أضاء كل منزل فيه.

ولكن كيف أصبح إديسون عظيماً؟!
اتفق جميع العظماء بأن كثرة القراءة والمعرفة وعدم الاهتمام بالمال هي من تخلق العلماء والمفكرين، فيقول إديسون عن المال “ليس المال إلا وسيلة لا غاية” لذلك كان إديسون ينفق المال في شراء آلات جديدة ومحاولة شراء معمل أكبر لكي يتسع لاخترعاته، فكان قد وصل لدرجة أنه يخترع اختراعاً جديداً كل وعند بلوغه 23 سنة فقط كان قد سجل باسمه 122 اختراعاً!

وفي النهاية أترككم مع بعض مقولات المخترع العظيم توماس إديسون:

– أنا لم افعل أي شيء صدفة ولم أخترع أي من اختراعاتى بالصدفة بل بالعمل الشاق.

– إذا فعلنا كل الاشياء التي نحن قادرون عليها لأذهلنا انفسنا.

– ليس معنى ان شيئا ما لم يعمل كما تريد منه أنه بلا فائدة.

– النجاح 1% موهبة و 99% جهد.

– أنا لم افشل بل وجدت 10 آلاف طريقة للنجاح.

– نحن لا نعرف واحد بالمليون من أي شيء.

– الآمال العظيمة تصنع الأشخاص العظماء.

– لكي تخترع انت بحاجة إلى مخيلة جيدة وكومة خردة.

– اكتشفت 1000000 طريقة لا تؤدي لاختراع البطارية وحاولت 99 مرة لصناعة المصباح الكهربائي.

المصادر : 1, 2, 3

66 تعليق

اترك تعليقاً
  1. السلام عليكم
    كم هو جميل أن تعيش بين هؤلاء العظماء تعرف كيف يفكرون؟ كيف يعملون؟ كم بذلوا من جهد في أعمالهم؟

    ثم تذهب لتنام وكأن شئ لم يحدث

  2. رائع ان تعرف ان هذه الاختراعات خرجت من كومة خردة ونحنا الان نملك كل التكنولوجيا لك نضيع كل الوقت بالالعاب ثلاثية الابعاد للاسف

  3. جزاك الله خيراً، موضوع رائع!
    لكن أقترح فقط إعادة صياغة هذه العبارة:
    “اتفق جميع العظماء بأن كثرة القراءة والمعرفة وعدم الاهتمام بالمال هي من تخلق العلماء والمفكرين”، فإن فيها ما قد يفهم منه منافاة التوحيد، وأنا أعلم أنك لا تقصد إلا خيراً.
    بالتوفيق

    • قصده من عبارة ” ثرة القراءة والمعرفة وعدم الاهتمام بالمال هي من تخلق العلماء والمفكرين ” هو خلق معنوي لا حسي.

      أي أن العالم لا يظهر إلا بكثرة العلم و الإجتهاد.

    • انا معك في كل هذا وان العظمة لله وحده ولكن انا بتكلم انه عظيم في مجاله العلمي .. ولو تلاحظ ان ستيف جوبز كان يمشي علي خطاه … وشكرا لتعليقك

  4. يا ليت لو تأتينا بإختراعات نيكولا تيسلا منافس اديسون
    انا احترم اديسون لكن
    نيكولا وصاحب عقلية مئة سنة

  5. شخص عظيم
    غير حياة البشرية بأكملها

    بجوز فيناس تضحك وفي ناس تعتر ، بس أنا من وجهة نظري بدعيلو أنو يدخل جنان الخلد ، والله الرحمن الرحيم

  6. أكثر شيء يعجبني في هذا العالم هو إصراره و كسر كلمة مستحيل ..

    ” – نحن لا نعرف واحد بالمليون من أي شيء. ”

    ^
    ^
    كلام من ذهب :)

    همسة : شكرا لـ إدارة الموقع على هذا الجهد الرائع والمميز .

    وشكرا لك يا أستاذ مؤمن على الموضوع القيم .

  7. كان نفسي من زمان في موضوع زي ده يحيي الامل فيا من جديد
    بجد الراجل ده عظيم
    في ملاحظة “فكان قد وصل لدرجة أنه يخترع اختراعاً جديداً كل ” لم تكمل العبارة

    • انا كاتب والله كل “شهر” الغلط ده من ادارة الموقع وليس مني

  8. “نحن لا نعرف واحد بالمليون من أي شيء”

    العقل نعمة من الله تعالى وبحر عطاء لمن يستغله بالشكل الامثل …لكن مانسبة هؤلاء في

    الحياة ..اما في العالم العربي فكأن الامر لايعنينا….

  9. النجاح 1% موهبة و 99% جهد.
    اعجبتني جدا هذه المقولة روووعة تشعرك انه لا يوجد عبقري فقط عمل شاق وهي اشبه الى حد ما مقولة انشتاين في موضوع مضى…

    • لو تلاحظ ان العلماء اغلبيتهم يخطون علي نفس الخطي كاغلبيتهم لا يهتمون بلمال يبحثون علي النجاح يعملون كثيرا واخر شئ ما يفكرون فيه هو الراحة

  10. العبقرية ليست جنوناً أو محض ذكاء.. العبقرية”تفكير طويل وجرأة على ارتكاب الأخطاء”

    الفشل.. “تجربة جديدة”!!

    ألف اختراع.. ألف طموح!!

    دمتم سالمين, والسلام (F)

  11. جميل جدا , وخصوصا مقولة

    ” إذا فعلنا كل الاشياء التي نحن قادرون عليها لأذهلنا انفسنا ”

    صحيح طالما اذهلت نفسي بأعمال لم أتوقع أنني أستطيع فعلها , وهناك أشياء أكثر لم أفعلها

  12. ابن سيا والخوارزمي والرازي وابن الهيثم والبيروني لايقلون ابداعا وطموحا وارادة عن اديسون , اين نحن العرب والمسلمين الان من هذه الانجازات

    • انا معك بكل المقاييس ان هؤلاء الناس عظماء لأنهم وجدوا في بيئة لايوجد بها علم ولكنهم ابداعوا بكل المقاييس ولكن عندما تريد ان تكتب موضوع عن هؤلاء تشعر … لا اجد معني اتوصل بيه معك ولكن بالاختصار تشعر ان القارئ عندما يقراء الموضوع مش هيستوعب الفقرة الرئيسية بمعني ان اديسون كان عالم وابدع في كل شئ يرتبط بالميكانيكا و الكهرباء رغم كل الصعوبات.. من الموضوع انت توصلت ان الانسان يستطيع فعل اي شئ في ظل وجود الارادة و الجهد مهما كانت الصعاب .. موضوع صغير ولكن الناتج او الرد الفعل الكبير ولكن عندما تأتي تكتب موضوع عن العباقرة المسلمين تجدهم ابداعوا في كل شئ ولكن يوجد صعوبة انك تلخص كل هذه الابداعت في افكار او نقاط كذالك تلاحظ انهم بيستخدموا كتب اابن سينا و ابن الهيثم كمرجع ليهم في اوروبا لأنها اصلا العلم فصعب انك تلخص كل هذه الابداعات و العلوم في موضوع صغير … ارجوا ان تكون فهمت قصدي و شكرا لتعليقك :o)

  13. شئ جميل جدا انو الواحد يتعلم من اناس مبدعين مثل( توماس ايديسون )

  14. جميل جدا ان يكون الانسان عالم وعبقري لانه يؤدي خدمة كبيرة جدا للانسانية والتاريخ يخلد اسماء هؤلاء العلماء لانهم يستحقون هذا التخليد ..

  15. العنوان مشوق الموضوع راااااائع بس ممكن تجيبلنا مخترعين عربيين و شكرا

    • (F) لسان عجز حقا عن الكلام اشكرك من اعماق قلبي على المعلومات المفيدة
      (F) ارسل اليك احر سلام :-*

  16. موضوع ولا أجمل .. وأرى هذه فرصة مناسبة لأن أقترح عليك ( م. ابراهيم ) ان تحدد يوما فى الاسبوع تتكلم فيه عن شخصية مميزة ( عالم , كاتب , سياسي , مفكر , ……. ) واتمنى لك ولكل متابعى عالم الابداع التوفيق والنجاح …….
    تحياتى (F)

  17. – اكتشفت 1000000 طريقة لا تؤدي لاختراع البطارية وحاولت 99 مرة لصناعة المصباح الكهربائي.
    عجبتنيييييييييييييي جدا
    انسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسا عظيييييييييييييييييييييم لحد اليوم العالم كله يدعي ليه علي اختراعاته هو ابو كل الاختراعات مش بس صاحب 1000 اختراع لانو من غيرو ماكان في كهربا ولا تليفون ولا غيرو :) بجد عظيم

  18. نعم رائع
    ليس بالموهبه و انما بالجهد المتواصل و بابسط الاشياء حقق الكثير
    و راه العالم انه ساحر

  19. الآمال العظيمة تصنع الأشخاص العظماء.
    هذه العبارة احيت بداخلي..الأمل
    شكرا ع الموضوع الأكثر من راااائع

    • صدقت يا أخي لانو والدة إديسون ألها فضل كبير علي كمان 😀 (Y) O:-) >:o

  20. شكرا الك ع الموضوع المفيد وانا استفدت منه كتيييييييييييييييير تسلم ايدك يا عسل 😉 (L)

  21. توماس الفا اديسون حاول 999 مرة في اكتشاف المصباح…وفي المرة ال 1000 نجح !!

  22. السلام عليكم شكراااااااا جزيلا على الموضوع الرائع فعلا هو انسان عبقري واعطاني الامل وتعلمت منه الكثير جزاك الله خيرا (F)

  23. :-(انابحب الراجل ده جداااااااااااااااا ربنل يكرم المسلمين جميعا ويوصلو للدرجه دى يارب

  24. أن هذه المعلومات قيمه ومفيده
    لكنني أريد أن أنوه أنني قرات سيرته الذاتيه من كتاب عنه في سلسلة “الناجحون”
    وأريد أن أصحح جمله أن توماس أديسون فتى ذكي جداً جداً
    قد تم فصله من المدرسه سبب أن أستاذه نعته بالفاشل غيرةً منه لأنه يعرف معلومات وكتب قيمه نسبةً الى أستاذ لا يبلغ بهذه المعرفه إلى هذا الحد
    وشكراً (Y) (L) (F) (*) :-*

  25. الله عليكككككككككككككككككك يا تومااااااااس حلو اختراعك

  26. فعلا اختراع مذهل جدا وخدم البشريه والعالم بأسره .. ومن المضحك جدا ما نقرأه ونسمعه من المقارنات العقيمه بين ذكاء الرجل والمرأه . من المحتمل تفوق المرأه في اختبار او مسأله وهو متفاوت بين الجنسين .. ولكن من اخترع الكهرباء والمواصلات والهاتف والانترنت وغيرها من اختراعات طورت الحياة البشرية والعالم هههههههههههه اعزائي لا يوجد مقارنه ابدا

  27. معلومات جميلة جدا
    لقد استفدت كثيرا

    شكراجزيلا

  28. “كل شخص يفكر في تغيير العالم .. ولكن لا أحد يفكر في تغيير نفسه!”..
    هذي المقوله لم يقلها توماس اديسون لتصحيح فقط …
    هذه المقوله قالها (ليو تولستوي)

اترك رد