Share, , Google Plus, Pinterest,

Posted in:

أوقفوا سفك الدماء: مقابر جماعية في ساحة البيت الأبيض .. !!

مشهد لا نراه كل يوم، مليون قطعة من العظام فُرِشت أمام البيت الأبيض على امتداد البصر.

1_one-million-bones
كل قطعة تحكي قصة إبادة وانتهاكات لحقوق البشر.

2_EFBD85E92ADBC3DFCC9392EB703C88
حضر آلاف المتطوعين من دعاة السلام في 8 يونيو من الشهر الماضي ووضعوا مليون قطعة من العظام في الساحة الوطنية أمام البيت الأبيض في العاصمة واشنطن.

3_onemillionbones2
الكبار والصغار – نساء وشيوخ وأطفال – حضروا بلباسهم الأبيض الذي يرمز للسلام وشاركوا في فرش أرض الساحة بالعظام، وذلك تعبيراً منهم على رفض المجازر المتكررة على وجه الأرض.

4_APTOPIX_One_Million_Bones__systems@deccanmail9
صاحبة الفكرة الفنانة “نعومي ناتالي”، وذلك تأثراً منها لما تراه من قتلٍ وسفكٍ للدماء، وتعبيراً عن رفضها للممارسات الوحشية والعنيفة التي أزهقت الأرواح في العديد من الدول.

Million-bones_slider-670x257
نفذ المشروع بقيادة نعومي، وشارك فيه أكثر من 250,000 شخص من الفنانين والنشطاء والطلاب والمتطوعين من أنصار السلام، وفتحوا ورش عمل لصنع العظام في 50 ولاية أمريكية وفي مقاطعة كولومبيا وأيضاً في أكثر من 30 دولة أخرى، وعملوا بكل جهد وتعاونوا على جعل المشروع أمراً ممكن التحقيق.

SRchallenge
صنعت العظام من الطين والجص والورق ومواد أخرى، وهي ترمز إلى المقابر الجماعية، وكل قطعة منها تمثل إحدى الضحايا.

img_6033
تهدف “نعومي” إلى زيادة الوعي العام حول جرائم الإبادة الجماعية المستمرة وانتهاكات حقوق الإنسان التي ما زالت مستمرة في العالم إلى يومنا الحالي، مع الفيديو و “نعومي ناتالي”:

استمر عرض العظام أمام البيت الأبيض لمدة يومين كاملين، مع المزيد من الصور:

5_onemillionbones3 6_onemillionbones4 7_47dc1bbd-8a80-4174-90be-b4b28f695276-620x372 8_onemillionbones6

onemillionbones

فـي هـذا البلـد .. المـرء ليـس مجبراً على احتـراف السياسـة حتى يُقتل ~ واسيني الأعرج

أشعر بأننا نملك الكثير من الأوهام والأحلام في وطنٍ يحرمنا من حق الوجود ~ واسيني الأعرج

________________________________________________________________________

في زمن الرصاص والحجارة ,, والديناميت والقيثارة ,, حضارة أيـّـما حضارة ,, أعجاز نخلٍ وكؤوسٍ تجرعناها مرارة ~ #KaRa_Zr

من صنع البندقية ,, دعا لضبط النفس واحتمال الأذية ,, ومن اشترى البندقية ,, طير نصف شعبه وقال أنا أدعو للحرية ~ #KaRa_Zr

من مواضيعي المفضلة المحتال الذي باع برج إيفل .. لطفاً .. اقلب الصفحة.

مزيداً من مواضيعي هنا، حسابي على تويتر هنا.

Comments

comments

Written by قاهرة زريق

مؤهلاتي عثراتي في الحياة,,
بصماتي على مقاعد الإنتظار على حدود فلسطين تثبت انتمائي,,
أمنيتي أن تصبح جوازات السفر بطاقات أعياد,,

164 posts

6 Comments

Leave a Reply
  1. بالبداية الرحمة لشهدائنا الذين قضوا في (الجمهوية العربية المتحدة، سابقاً) في أم الدنيا مصر وفي سورية مهد الشهداء، وشكرا على الموضوع أخت قاهرة.

    أعتقد الشعب الأمريكي لا يعلم ماذا يحصل في بلدان العالم إلا من خلال الروايات التي تظهر على التلفاز والإنترنت والإعلامييون هم المروجون لهذه “الروايات” للتحكم بعواطف الأمريكيين كشعب، وبالطبع تحت رقابة الحكومة الأمريكية “دعاة الديمقراطية”، أريد القول أن: من المؤكد أن أي شعب في العالم يرفض القتل والإغتصاب إلخ… ولكن حكومتهم هي التي تصدّر الموت من أسلحة إلى برامج الديمقراطية المزيفة والكثير، يعتقد البعض أن الديمقراطية والحرية التي يتحدث عنها العالم في الأونة الأخيرة تتمثل في (زواج المثليين، حرية الصحافة الجارحة، والدعارة والكثير الكثير) هذه ليست حرية بل هي عبارة عن مخدر للشعب على أساس أنهم يمتعون شعبهم بالديمقراطية المرادة، وتقوم الحكومة الأمريكية بإخراج التمثيليات كـ (مسلسل أسلحة الدمار الشامل في العراق، مسلسل القاعدة وبن لادن، الإرهاب والربيع العربي) هي مجرد أسباب للتدخل في باقي الدول، وإلهاء العرب عن فلسطين ففي الخمس سنوات الأخيرة، تم بناء مستوطنات بما يعادل 20 سنة وتهجير الفلسطينيين وتوطين الصهانية.
    وبإستطاعة أمريكا أن توقف مسلسل الدم في جميع الدول العربية والعالم أجمع ولكن هذا سيؤدي إلى ازدهار الدول النامية وتقدمها وإعادة هيكلة علاقاتها مع أمريكا مما يجعل الأخيرة ضعيفة، وهي وحلفاؤها لا تريد هذا الشيء…

    كل هذه الأحداث التي بدأت تظهر بشكل علني، نحنا على علم بها منذ 1400 عام، وهي من علامات الساعة، وخلاصنا منها هو الدعاء لله تعالى ومضاعفة إيماننا بالله ورسوله، حسبي الله ونعم الوكيل… والله يختار الخير لكل المؤمنين… وصلّ الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم…
    تقبلوا مروري…أبوبكرالصديق

    super LIKE x10 Thank you dear Qahira

    • أود إضافة شيء آخر، أنا قلت “(زواج المثليين، حرية الصحافة الجارحة، والدعارة والكثير الكثير) هذه ليست حرية بل هي عبارة عن مخدر للشعب على أساس أنهم يمتعون شعبهم بالديمقراطية المرادة” وأعني بذلك الدول الغربية.

      بالنسبة للربيع العربي أيد القول أنه لا يوجد شيء يدعى ربيع عربي بل هو مسلسل أمريكي صهيوني بإمتياز، ويعود الفضل لحكامنا العرب الذين يمهدون الطريق للغرب لكي يستعبدوننا ويقتلوننا ويخلقون الفتنة فيما بيننا… وذلك من أجل بيع الأسلحة وإعادة الإعمار وعقود النفط ودعم الدولار إلخ…. مشكلتنا أننا نعلم أننا على خطأ ونتجاهل ذلك… :S

  2. يبتكرون مشاريع من اجل السلام وهم الارهاب بذاته

  3. صراحةً أول شيْ خطر على بالي: وتركوهم يفعلون ما يريدون أمام البيت الأبيض؟!!
    لا أستطيع حتى تخيل ما قد يحصل لأي عربي يجرؤ ويفعل مثل هذا في بلداننا العربية!!

    موضوع رائع

  4. اعتقد الاخ ابو بكير
    لخص جميع الكلماات والواقع الذي يعيشه العالم بأثره
    وفعلا مشكلتنا أننا نعلم أننا على خطأ ونتجاهل ذلك

اترك رد