Share, , Google Plus, Pinterest,

Posted in:

صدق أو لا تصدق: برنامج كومبيوتر استطاع إقناع خبراء أنه طفل عمره 13 عاماً !!

تخيل معي السيناريو التالي:
تجلس أمام شاشة حاسوبك لتقوم بالدردشة مع أحد الأشخاص عبر الإنترنت، وبعد حوار مطول بينكما تكتشف في النهاية أنك كنت تتحدث مع روبوت !
يبدو السيناريو أقرب لأفلام الخيال العلمي، أليس كذلك؟
أتفق معك لكنه خيال علمي تحول إلى حقيقة بالفعل !
فبينما تقرأ هذه الكلمات الآن كشف باحثون روس عن أنهم اختبروا بنجاح برنامج كومبيوتر يحمل اسم يوجين جوستمان، يستطيع يوجين أن يقنع البشر الذين يتحدثون معه أنه طفل حقيقي عمره 13 سنة من أوكرانيا !

eugenev2

استطاع برنامج الكومبيوتر يوجين أن يجتاز ما يعرف باسم اختبار تورينغ، وهو طريقة لتحديد ما إذا كان الكومبيوتر قادراً على التفكير مثل الإنسان أم لا!
قبل أن نكمل حديثنا عن الخبر لنتعرف أولاً على اختبار تورينغ:

[highlight color=#56001c ]ما هو اختبار تورينغ؟[/highlight]

يعود اختبار تورينغ للعام 1950 حين قدم العالم آلان تورينغ ورقة بحثية موضوعها هو “هل يمكن للآلات أن تفكر؟!”، وفيها توقع أن يكون بإمكاننا الحديث مع الآلات خلال 100 عام، وللخروج من مأزق تعريف كلمة “تفكير” غير تورينغ السؤال إلى: هل يمكن للآلات أن تحاكينا؟

 

Turing_Test_version_3لذا كان الاختبار ببساطة (كما تشاهدون في الصورة على اليسار) هو أن يتم وضع شخص أمام جهازي كومبيوتر، يقف خلف أحدهما إنسان حقيقي وخلف آخر برنامج كومبيوتر. ثم يبدأ هذا الشخص الحديث مع الاثنين عن طريق الكتابة ويتم اختبار قدرة هذا الشخص على تحديد الإنسان من الآلة !

تنجح الآلة في عبور هذا الاختبار ليمكن اعتبارها قادرة على التفكير حين تنجح في خداع 30٪ من الأشخاص الذين يقومون باختبارها.
وهذا ما حدث مع الخبر الذي نتحدث عنه هنا.

هذا الاختبار لا يحدد بالطبع إن كانت إجابات الكومبيوتر صحيحة أم لا، قدرما يحدد إذا كانت إجاباته “إنسانية” أم لا !
ويقول فريق الباحثين القائم على هذا البرنامج أن اختيارهم لشخصية صبي عمره 13 عاماً فقط سهل مهمتهم لأنه هذا الصبي ليس من المفترض أن يعرف كل شيء.
تخيل أن برامج الكومبيوتر وصلت اليوم لدرجة من الذكاء الذي تستطيع به خداعنا نحن البشر، بحيث لا نستطيع التمييز بينها وبين البشر الحقيقيين !!
إنجاز رائع لكنه مخيف أيضاً، ويدفعنا لسؤال :

[highlight color=#56001c ]هل يمكن أن تصبح الروبوتات يوماً أذكى من البشر؟[/highlight]

هذا ما سأجيبكم عليه غداً إن شاء الله في مقال منفصل.

[toggler title=”(المصادر)” ]theverge , wikipedia , thewire[/toggler]

Comments

comments

Written by إبراهيم العوضي

مؤسس عالم الإبداع، مدوّن علمي ومختص بشبكات التواصل الاجتماعي، ومصوّر حائز على عدة جوائز دولية، وبين التدوين والتصوير أهوى علوم الفضاء والخط العربي.

1366 posts

11 Comments

Leave a Reply
  1. الالة او الكومبيوتر هي اجهزة غبية جدا لكن ما يميزها انها سريعة جدا في معالجة البيانات و القول انها ستحاكي يوما تفكير الانسان هو كلام فارغ و مجرد هراء

    • si ces ordinateurs sont stupides comme tu le dit et ils ne peuvent pas stimuler les actes des humains alors comment on a arrivé à ce degré de progression scientifique. reveille toi au nom du dieu

      • صدقت الآلات ليست أذكى من البشر فالذكاء الموجود فيها نحن من إبتكرناه

    • أتفق معك في كون الالة سريعة في المعالجة لكنها يالتأكيد ليست بالغباء الذي تعتقد.. فدائما ما نسمع بالات حلت مكان الانسان في مجالات مختلفة (عسكري/ ميدان الشغل/..) بل و من الروبوتات ما تحاكي شعور الانسان فتجد أن الروبوت أصبح يمتلك “أحاسيس وشعور” .. طبعا لا أقول أنها ستحاكي التفكير الكامل للانسان لكنها على الاقل ستحاكي بعض جوانبه!!

      • تحل مكان البشر ليس بسبب ذكائها بل بسبب اتقان العمل بالنهاية الالة مبرجمة من قبل انسان واتقانها يعتمد على ذكاء صانعها ومبرمجها والذكاء في الالة عبارة عن مجموعة من المعدالات الرياضيىة والاحتمالات

  2. تعاملت مع برنامج شبيه بالوصف بس البرنامج بعطي معلومات بالبداية انو هاد مش انسان انما هو عبارة عن صديق الكتروني ….. والدردشة معو ما قدرت اصدق انو هاد برنامج يعني كنت متاكدة 98% انو هاد انسان لانو جد عبقري واي سؤال بجاوب عليه واللي ما بعرفو بكتب انو هاد السؤال مش بنطاق معلوماتو او ما بيعرف عن جد اللي بيتعامل مع هيك برامج ” يصاب بالذهول “حرفيا

  3. هذا سيجعلنا أكثر حذراً في المستقبل , أخشى أن نطوّر من أدائها ثم نفقد السيطرة عليها ! , كما حصل في فلم I Robot .

  4. الالات هى مصدر قوة البشر و تسهل حياتنا و تذلل الصعاب مجرد امتداد لنا

    موضوع رائع و جهد مشكور

  5. الآلة ليس ذكية، إنما تستطيع حفظ ما تعلمها من معلومات، وما تعلمها من حركات،
    لن تستطيع أن تصنع آلة بدون انسان، فمهما وصل ذكئها لن يتعدى الإنسان، لأنه هو صانعها،
    فأنت عندما ـامره مثلا بحفظ الكلمات المتداولة و تحديد أكثر كلمة متداولة فهو سيفعلها بذكائه، لكن بأمر منك
    والآلة لن تكون ذكية حتى تستطيع تطوير نفسها بنفسها بشكل جذري، كالانسان،
    وعموما لا أعتقد بأنه يمكن للآلات يوم التفوق على الانساان، لأن الانسان مميز بالالهام وترابط أفكار أو ربط أشياء جدا كثيره واستخراح معلومة،
    وأنا أنكر على من ينظرون بتلك النظرة للآلة

  6. بسم الله الرحمن الرحيم
    يقول احد علماء الدين ان العقل رابطه بين الراس والقلب اي بين افكار الدماغ ومشاعر القلب فمثلا لو استيقظ احدهم صباحا وعلم بموت عزيز عنده فسيشعر في قلبه بالحزن وسيبقى طول يومه يفكر دماغه بافكار حزينه اما لو فكر الانسان بورده فسيشعر قلبه بالسعاده والتفاؤل وبالتالي فاننا نجد ان افكار الدماغ تؤثر بمشاعر القلب ومشاعر القلب تؤثر بافكار الدماغ ولو صممنا دوائر الكترونيه تحاكي افكار الدماغ كالكومبيوتر مثلا وصممنا دوائر الكترونيه تحاكي مشاعر القلب كدوائر الرنين التي تؤلف موجات كهربائيه وكل موجه تمثل احد المشاعر فالحزن مثلا10sinwtوعلى نفس المنوال باقي مشاعر القلب وصممنا دائره الكترونيه لربط دوائر الدماغ مع دوائر القلب واضفنا الى كل ما سبق ّداكره نخزن فيها الافعل الصيحه من الخاطئه اي الصواب من الخطا كتخزين تعاليم القران او القران وزودناه بكل انواع العلوم في الداكره وزودنا كل ما سبق بكامرا لتكون كالعين وميكروفون لتكون كالادن و يدين ورجلين صناعيه عندها سيكون لدينا انسان الي عند سماعه لكلمه غير مخزنه في داكرته يسال عنها ويستفسر عنها ويخزن الجواب في داكرته وهكدا يكون كالطفل الصغير الدي يتعلم ممن حوله الى ان يكتمل عقله فيكون كالطفل الدي ينموا عقله شيئا فشيئا الى ان يصبح راشدا ويمكن تزويد عقل هدا الرجل الالي برادار ليعرف ما خلف الاشياء فبالتالي يعلم غيب المكان واما غيب الزمان فدوائرها الالكترونيه تحتاج الى بحث ودراسه وهكدا عند بلوغ هدا الانسان الالي الرشد والنضج العقلي يمكنه ان يقوم بصناعة رجال اليين مثله او متفوقون عليه لان في داكرته كل العلوم و التكنولوجيا مخزنه كما اسلفنا
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اترك رد