Share, , Google Plus, Pinterest,

Posted in:

جولة سريعة في عالم الشبكات

هل تسائلتم يوما عما يحدث عند كتابتكم لأسم موقع في المتصفح الخاص بكم حتي يظهر الموقع امامكم ..حسنا انها حقا عملية معقدة و لكنها تتم بسرعة و سهولة  و هنا تظهر روعة التكنولوجيا .. اسمحوا لي ان ارافقكم في جولة للتعرف علي خطوات هذه العملية:

[divider] The OSI Model: [/divider]

 

من غير الممكن ان تجري بحثا في مجال الشبكات (NETWORK ) و لا يصادفك هذا المصطلح فهو يعد من الاساسيات اللازمة لفهم خطوات هذا المجال .. و يحتوي هذا النموذج علي 7 مراحل او طبقات توضح اتجاه البيانات من و الي جهاز الكمبيوتر الخاص بك و هذة المراحل بالترتيب .

[divider]APPLICATION[/divider]

 

*و هي المرحلة الخاصة باعطاءك الامر للمتصفح الخاص بك ليظهر موقع ما .

[divider]PRESENTATION[/divider]

 

*و هي المرحلة الخاصة بترجمة البيانات الي لغة الحاسبات المناسبة للموقع المطلوب مثل (http ,Html ,..etc).

[divider]SESSION[/divider]

 

*و هي المرحلة المختصة بابقاء البيانات غير متداخلة والحرص علي خروج البيانات و وصولها الي التطبيق او البرنامج الصحيح في حالة استخدامك لاكثر من تطبيق في نفس الوقت .

***و تعد هذة المراحل الثلاثة هي المراحل الاقل اهمية حيث انها تتم داخل الجهاز من خلال نظام التشغيل التابع لجهازك .

[divider]NETWORK[/divider]

 

TRANSPORT

*تعد مرحلة النقل هي اهم و اكبر المراحل و يتم خلالها تحديد الطريقة المثلي لنقل البيانات وفقا لنوعها و هنا يتم اعطاء ارقام للبيانات تقسمها إلى:
مصدر   Source و Destination وجهة

و هذة الارقام خاصة بتحديد وجهة البيانات الي اي جزء او تطبيق من الجهاز المستقبل بمعني مثلا انك ترسل هذة البيانات للمتصفح و ليس الي الايميل .و المصدر يمكن الجهاز الاخر من ارسال البيانات اليك بصورة صحيحة ايضا عن طريق ما يعرف بالport number .

[divider]Network[/divider]

 

*و هي الخطوة المسؤلة عن اعطاء البيانات ما يعرف بال IP و يقسم اسضا الي source  و destination و لكن هذة المرة  يعبر المصدر عن رقم جهازك في الشبكة و الوجهه عن رقم الجهاز المستقبل و يكتب في هيئة
***.***.***.***      EX: 128 . 50 . 1 . 5
و تقرا من اليسار الي اليمين و تعد الثلاث خانات الاولي هي ال IP الخاصة بالشبكة التي يعد جهازك جزء منها ..اما الخانة الرابعة فهي رقم جهازك في هذة الشبكة و يختلف الرقم من جهاز لاخر و لكنهم يتفقون في الارقام الاولي لانهم في نفس الشبكة … اما الIP الخاص بالوجهة فسيختلف كليا في اكثر من خانة لانة علي شبكة مختلفة .

[divider]DATA LINK[/divider]

 

*في هذة المرحلة يتم اعطاء البيانات ما يعرف بالـ(Mac address) و هو ال IP المستخدم في الاتصال بين الاجهزة الداخلية في شبكة واحدة فالاجهزة المتصلة بنفس الشبكة و تحمل نفس ال IP في الخانات الثلاثة الاولي …
و ينقسم ايضا الي مصدر و وجهة (source & destination ) .و يتم التاكيد علي ان البيانات خالية من الاخطاء في المراحل السابقة .

[divider]PHYSICAL[/divider]

 

*و هذة المرحلة خاصة بالاتصال الفعلي عن طريق الكابلات و الاسلاك و المعدات الخاصة بالتوصيل .

**تفسير عملية الاتصال و سبب احتياجنا لاكثر من IP :

image001

ما يحدث هو كالاتي :
عند كتابتك لاسم الموقع في متصفحك يقوم جهازك من خلال الخطوات الثلاثة الاولي يقوم المتصفح بتصنيف البيانات و تحديد افضل لغة لتحويل البيانات اليها و اعطاء الامر لبدا المرحلة الرابعة .
.و من هنا يبدا الجهاز الخاص بك بتحديد الرمز الخاص بالمتصفح او التطبيق القائم بعملية الارسال و هذا هو ال SOURCE  و ايضا الرمز الخاص بالتطبيق او المتصفح المرسل الية وهو ما يسمي بال DESTINATION  .. مثال : 80   هو الرقم الخاص بال HTTP اي انة يكون ال DESTINATION  في حالة طلبك لموقع ما .
.و بعد ذلك ناتي للمرحلة الخامسة و هي الخاصة بال IP و يكون المصدر رقم جهازك في الشبكة و الوجهة رقم الجهاز الاخر في الشيكة كما سبق الشرح .
.ثم المرحلة السادسة و هي مرحلة ال Mac addresses و يكون المصدر هو رقم خاص بجهازك و هذا الرقم يكون مختلف عن الIP فهو للاستخدام الداخلي في الشبكة و يكون رقم الوجهة هو الرقم الخاص بالراوتر الداخلي للشبكة ..
بمعني اخر ان جهازك يرسا البيانات برقمة الداخلي الي الراوتر الخاص بك و عندما يستلمها الراوتر فانة يري ان ال IP الموجة الية البيانات ليس في هذة الشبكة فيرسلها الي الخارج .
.اما المرحلة الاخيرة هي مرحلة ترجمة كل هذا الي نبضات كهربائية للمرور في الاسلاك و الكابلات المخصصة لذلك .
.و عند وصول البيانات للوجهة الصحيحة تجري ترجمة بياناتك و طلبك الموقع و يجري ارسال بيانات الموقع اليك بنفس االطريقة و لكن في هذة العملية تكون انت في هذة البيانات الوجهة .
و عند استلامك هذة البيانات يظهر علي المتصفح الخاص بك الموقع الذي كتب اسمه في البداية .

قد تبدوا عملية معقدة و لكنها تجري بسرعة مهولة و لذلك لم يخطر في بالنا ابدا انها بهذا الطول .

[toggler title=”المصادر:” ]

1, 2, 3

[/toggler]

Comments

comments

3 Comments

Leave a Reply
  1. مرحلة النقل تسمى ترانسبورت وليس نت ورك transport not network
    thank you

    • كلام سليم و لكنة خطا في التنظيم ستلاحظ وجود كلمة transport في اخر فكرة network و هي العنوان للفقرة التالية … يرجي التصحيح من الموقع

اترك رد