Share, , Google Plus, Pinterest,

Posted in:

هل يمكن أن تصبح الروبوتات يوماً أذكى من البشر؟

تماماً كما نرى في أفلام الخيال العلمي، هل يمكن أن يأتي يوم يسيطر فيه الرجال الآليون على العالم في المستقبل؟
هل يمكن أن يأتي يوم تصبح فيه الآلات أذكى من صانعيها؟

يضج الإنترنت هذه الأيام بخبر برنامج الكومبيوتر استطاع إقناع خبراء أنه طفل عمره 13 عاماً، ليذكرنا بالسؤال الذي يشغل تفكيرنا مع كل إنجاز جديد في مجال الروبوتات:
هل يمكن أن تصبح الروبوتات يوماً أذكى من البشر؟

1393438092_deep-blue-kasparovلإجابة هذا السؤال علينا العودة للعام 1997 حين لعب بطل العالم في الشطرنج جيري كاسباروف ضد الكومبيوتر الخارق Deep Blue، وانتهت المباراة بأن تغلب الكومبيوتر على بطل العالم في الشطرنج بجولتين مقابل جولة واحدة !
ثم تبعه عام 2011 حين استطاع جهاز كومبيوتر اسمه واتسون من شركة IBM الفوز على شخصين في مسابقة أسئلة تليفزيونية شهيرة اسمها Jeopardy، ثم استخدمت شركة IBM هذا الجهاز الخارق لاحقاً لحل مشاكل في المجال الطبي ومجالات أخرى.
لكن هل يعتبر فوز الكومبيوتر على الإنسان في هذه المسابقات مقياساً لتفوق ذكاء الأجهزة على البشر؟
للإنصاف هذه المقاربة غير عادلة، لأن هذا النوع من المسابقات يعتمد على حجم المعلومات المخزنة وسرعة استعداء ومعالجة هذه المعلومات.

لذا فالسؤال الدقيق هنا هو:

هل تستطيع أجهزة الكومبيوتر التفكير أسرع منا؟
لنبدأ بسرعة الكومبيوتر:

Tianhe-2

أسرع جهاز كومبيوتر في العالم اليوم هو هذا الذي تشاهد صورته في الأعلى، وهو جهاز كومبيوتر خارق يوجد في الصين واسمه Tianhe-2، وتبلغ سرعته 33.86 بيتافلوب، أي 33.86 مليون مليار عملية حسابية في الثانية الواحدة ( أي 33,860,000,000,000,000 ) !!

رقم مفزع أليس كذلك؟
لكن كم تبلغ سرعة تفكير الإنسان؟
هممم..
يصعب إجابة هذا السؤال لأن العلماء غير مستقرين على تعريف كلمة “التفكير” أصلاً، لكن أعلى التقديرات التقريبية اليوم هي للعالم كريس ويستبيري من جامعة ألبيرتا، والذي قدرها بحوالي 20 بيتافلوب، أي 20 مليون مليار عملية حسابية في الثانية الواحدة.
إذن تنتصر الآلة على الإنسان من ناحية سرعة معالجة المعلومات، لأن أسرع جهاز كومبيوتر في العالم يستطيع أن يفكر أسرع من العقل البشري.. نظرياً على الأقل.
لكن لحظة..

الذكاء ليس سرعة معالجة المعلومات!

الذكاء ليس حتى نوعاً واحداً فهناك الذكاء المنطقي أو الحسابي وهناك الذكاء العاطفي وهناك الذكاء الاجتماعي، فضلاً عن أن الذكاء يشمل أيضاً القدرة على التعلم والتأقلم.
نعم تستطيع أجهزة الكومبيوتر الخارقة معالجة المعلومات أسرع من الإنسان، لكنها غير قادرة على التأقلم والتعلم مثل الإنسان.
الإنسان يستطيع إن وضع في ظروف جديدة أن يستخدم ما يملكه من معلومات وما يملكه من ذكريات في الماضي ليأقلم نفسه على أوضاع جديدة لم تحدث له من قبل، ليستطيع خلق حلول لم توجد في ذاكرته من قبل.
marcus-turing-test-580على سبيل المثال..
إن أحضرنا أسرع جهاز كومبيوتر في العالم وسألناه عن ناتج ضرب 435435763 في 23432432 سيأتيك بالإجابة في غمضة عين، ولن يكلفه ذلك سوى أجزاء من الثانية لتنفيذ العملية بكل بساطة !
لكن إن سألتك أنت هذا السؤال ستكرهني أولاً وستستغرق وقتاً طوييييييييلاً لإيجاد الإجابة!
لكن في المقابل..
إن سألتك مثلاً هل تستطيع الزرافة حل الكلمات المتقاطعة؟!..
ستضحك !
لأنك تعرف أن الزرافات لا تستطيع حل الكلمات المتقاطعة !
لكن كيف ستكون إجابة أكثر أجهزة الكومبيوتر تقدماً اليوم على هذا السؤال؟
لن يعرف الإجابة !
يمكن لجهاز الكومبيوتر الخارق أن يخبرك بعدد الزرافات في العالم وأماكن توزيعها (إن كانت هذه المعلومات في ذاكرته)، ويمكنه أن يخبرك بتشريح الزرافة وتكوينها وتاريخها. ويمكن لنفس هذا الجهاز الخارق أن يقوم بحل الكلمات المتقاطعة مهما بلغ تعقيدها في لحظات معدودة، لكنه لا يستطيع الربط بين الزرافات والكلمات المتقاطعة لأن صانعيه لم يبرمجوه على ذلك، ولا يستطيع هو برمجة نفسه على ذلك !
في عام 2009 قام العلماء في جامعة كورنيل بعمل برنامج يراقب ويحلل حركة بندول الساعة، وباستخدام أدوات أساسية برمجها العلماء داخله استطاع البرنامج خلال يوم واحد أن يستنتج قوانين الفيزياء الأساسية!
استطاع البرنامج في يوم واحد أن يستنتج ما استغرقنا نحن البشر آلاف السنين لاكتشافه. لكنه فعل ذلك فقط وفقط بواسطة الأدوات التي قام صانعوه بوضعها فيه. الآلة تعتمد دائماً على أدوات محددة لتنفيذ مهام محددة .
لكن البرنامج نفسه لا يستطيع أن يطور أدواته ويتأقلم كما يفعل دماغنا.

neuronio-20130706-size-598لكن هل يمكن لعلماء الذكاء الصناعي محاكاة الدماغ؟

المشكلة لا تكمن في قدرتهم على محاكاة عمل الدماغ، بقدر ما تكمن في أننا لا نعلم أصلاً كيف يعمل دماغنا بالضبط !
لذا كيف يمكن للعلماء محاكاة شيء لم نفهمه بعد؟!
لكن هل يجب أن يكون الذكاء فقط كما تعمل أدمغتنا؟
هذا ما يفكر فيه بعض علماء الذكاء الصناعي ببحثهم لتطوير نماذج للذكاء تختلف عن أدمغتنا، وهذا ما فكر فيه أيضاً العالم والمؤلف راي كورزويل الذي يعمل مديراً لمهندسي جوجل، والذي تنبأ بأنها مسألة وقت فقط قبل أن يتم تطوير أنظمة كومبيوتر قادرة على “الوعي الذاتي”، أي أنها ستكون قادرة على تحليل قدراتها الخاصة وتطويرها لتحسين أدائها.
ذهب كورزويل لأبعد من ذلك حين أشعل الجدل في فبراير الماضي بمقال تنبأ فيه أن الروبوتات ستفوق صانعيها ذكاءاً سنة 2029، أي خلال 15 عاماً فقط!

إذن هل يمكن أن تصبح الروبوتات يوماً أذكى من البشر؟
الإجابة هي أن أحداً لا يملك الإجابة !.. وهو أمر في حد ذاته يدعو للقلق لأنه يعني أننا لا ندرك يقيناً أبعاد ما نصنعه بأيدينا، أو على الأقل تبعاته في المستقبل.

 

 

المصادر

wikipedia , ualberta , independent , robohub , nytimes , newyorker

 

Comments

comments

Written by إبراهيم العوضي

مؤسس عالم الإبداع، مدوّن علمي ومختص بشبكات التواصل الاجتماعي، ومصوّر حائز على عدة جوائز دولية، وبين التدوين والتصوير أهوى علوم الفضاء والخط العربي.

1366 posts

17 Comments

Leave a Reply
  1. موضوع رائع لكن للملاحظة انا قرات كتاب عن قدرات البشر وطلعت بنتيجه ممكن نختلف او نتفق فيها ان الانسان قدراته مهولة جدا بل واتوقع انه يقدر يحسب بسرعة مهولة ايضا لكن المشكلة تكمن في عدم قدرتنا على استخدام اجسامنا او النعم التي اعطاهانا الله (يعني بحلول عام 2029 ممكن التطور يحدث في اكتشاف قدراتنا وليس في صناعة شيء يفوق قدراتنا )

    • لا , لايمكن ان تصبح الروبوتات اذكى من البشر لا يمكن على الاطلاق
      الالات غبية نحن البشر نجعلها ذكية

      tحياتي

  2. مقال رائع جداً يا إبراهيم

    رأيي الشخصي هو أن الآله لا يمكن أن تتعدى قدراتها قدرات البشر في الناحية العقليه بشكل خاص
    لأن قدراتها في الأصل مصدرها البشر قد تكون قدرة الآله على تطوير نفسها والوعيّ بذاتها أمراً محيراً فعلاً ولكنه ليس بهذه البساطه
    فالكائنات الحيه تملك وعياً لإمتلاكها روحاً وبالتالي فالوعي الذي نتحدث عنه في الآله سيكون أيضاً منقوصاً محدوداً بما صنعه البشر أنفسهم
    كما ذكرت في مقالك قد تملك الآله مجموعه ضخمه من المعلومات وقد تملك سرعة معالجه خياليه ولكنها لا تملك القدره على الربط بين هذه المعلومات والإستنتاج.
    هناك أبعاد كثيره قد تتفوق فيها الآله على البشر ولكن الذكاء والتفكير ليس أحدها.

  3. كما سبق أن قلت في رد سابق يمكن للالة التفوق على الانسان في مجال معين (مجال تخصصها) لكن ان تتفوق على الانسان ككل .. لا أظن ذلك

  4. لا يمكن حسب ظني أن يتفوق المصنوع على الصانع
    العقل صنعة القدير الذي لا يضاهي صنعه شيء
    الآن نرى في جميع البرمجيات الحاسوبية مهما اجتهدوا في سد الثغرات لا بد أن يخترقها عقل آخر
    مهما كان الذكاء الحاسوبي متقنا و مقنعا لن يتفوق على صانعه
    و الله أجل و أعلم

    شكرا عالم الإبداع
    شكرا أستاذنا إبراهيم

  5. لا أعتقد ان الانسان يستطيع صنع عقل(عقل صناعي) أفضل من عقله(عقل الانسان) بعقله(الانسان)
    كيف يصنع عقل(مرفوع) عقلا(منصوب) أفضل منه،
    لا أعتقد أن ذلك ممكنا،
    المشكلة هي الربط، الكمبيوتر لن يستطيع يوما أن يربط مثل ما يربط عقل الانسان، ولن يعمل الكمبيوتر الا بمدخلات ومخرجات، ولن يطور نفسه بنفسه،

  6. يقول احد علماء الدين ان العقل رابطه بين الراي والقلب اي بين افكار الدماغ ومشاعر القلب فمثلا لو نهض انسان صباحا وعلم بموت احد اعزاءه فسيشعر بالحزن وسيبقى طول نهاره يفكر افكارا حزينه وكذلك لو فكر في ورده وجمالها فسيشعر في قلبه بالسعاده والامل وهكذا فان الدماغ يؤثر في مشاعر القلب ومشاعر القلب تؤثر في افكار الدماغ ولو صنعنا دائره الكترونيه تمثل افكار الدماغ ودائره الكترونيه لمختلف مشاعر القلب وربطناهما بدائره الكترونيه ثالثه ووضعنا ذاكره نخزن فيها الافعال الجيده من الخاطئه كتخزين احكام القران وزودنا هذا الجهاز بميكروفون بمثابة الاذن وكذلك بسماعات بمثابة اللسان وركبنا له يدين ورجلين وشغلناه بحيث اذا سمع بكلمه غير مخزنه في ذاكرته يسال عنها وعن كونها فعل صحيح ام خطا وما هو هذا الفعل او الكلمه ومعناها حسب ما هو مخزن عنده ليفهمهاا ليغذي ذاكرته فهو بمثابة الطفل الصغير الذي يتعلم ممن حوله الى ان يبلغ رشده وكذلك الامر بالنسبه لهذا الرجل الالي فبعد سنين سيكون عندنا رجل الي والله اعلم والسلام عليكم ورحمة الله

  7. لا يمكن أبدا حدوث ذلك، لان الانسان وبكل بساطة من صنع الله الخلاق العليم الذي اتقن كل شيء خلقه وقد قال :”لقد خلقنا الانسان في أحسن تقويم”. أما الروبوت أو الانسان الآلي فمن صنع الانسان المخلوق. فهل يمكن أن يضاهي صنع الانسان بصنع وخلق الله الذي أوجدنا من العدم؟؟؟!!! فالحمد لله الذي خلقنا وأحسن خلقنا وتصويرنا .

  8. حدث خطا مطبعي في الرساله السابقه والصواب ان احد علماء الدين قال ان العقل هو رابطه بين الراس والقلب ويمكن للرجل الالي السابق تزويده بدوائر الكترونيه تمثل الذمه والضمير وغيرها وكذلك بالنسبه للدائره التي تمثل افكار الدماغ يمكن ان تكون كمبيوتر واما بالنسبه لدائرة مشاعر القلب فيمكن ان تكون دوائر رنين ذات ترددات مختلفه وكل تردد يمثل شعورا فمثلا الحزن10sin wوهكذا والله اعلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    • عطفا على الرساله السابقه يمكن تزويد هذا العقل الالكتروني او هذا الرجل الالي بجهاز رادار فيعرف ما وراء الجدران اي يعرف غيب المكان اما معرفة غيب الزمان فتحتاج الى دراسه ويمكن تعليم هذا الرجل كيف يصنع رجال اليين مثله بل ومتفوقون عليه وذلك بتعليمه كل انواع العلوم وكل القوانين العلميه وكل الكشوف وغيرها وصلى الله على سيدنا محمد واله وصحبه وسلم

  9. اقرأ باسم ربك الذي خلق خلق الإنسان من علق اقرأ وربك الأكرم الذي علم بالقلم علم الإنسان مالم يعلم
    حقا أن الله على كل شئ قدير
    اطلبوا العلم ولو في الصين
    طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمه

  10. اعتقد انه بكل تأكيد سيكون هناك روبوتات تتفوق علي معدل الذكاء المتوسط للبشر لكن مهما وصل ذكائها سيكون هناك علي الاقل 1000 بشري اذكي من اذكي روبوت ومن ضمنهم من قام بصنعه بالمقام الاول

  11. أن السادة الذين ينكرون تطور الذكاء لدى الآلات لمجرد أن البشر هم صانعيها هم أنفسهم – أو على شاكلة – من أنكروا إمكانية الصعود لسطح القمر ، المسألة ليست أن العلماء لا يعرفون كيف يعمل الدماغ المسألة إنهم فعليا يقومون بمحاكاة عمل الدماغ الآن حاليا بهدف صناعة عقل إلكتروني يحاكي طريقة عمل العقل الحي للآلات وحينها حينما تستطيع الآلات أن تفكر بالضبط كما يفكر البشر ستملك القدرة على تعديل برمجياتها وعلى إتخاذ القرار بمحض إرداتها ، في المئة عام المقبلة سنعيش – أن عشنا وكان لنا عمراً – عصر الإنسان الآلي ليس هذه ببساطة أضغاث أحلام أو أوهام جائت من التوحد مع روايات وأفلام الخيال العلمي بل ما يقوم به بالفعل مهندسون وعلماء في مراكز بحثية أميركية.

  12. انا شخصين اعتقد انها ستتفوق على بعض البشر(اي ذكاء متفاوت)وسياعيشون ويساعدون البشر كأنهم”بشر”ليس كانهم اليين فربما وصل العلماء الى المكانيه صنع جلد صناعي(اوسا يصلون) واقول انه هذا “لن يحدث” لن يوم القيامه يقترب بكل يوم ولا اعتقد ان اتكنلوجيا ستبقا مستمره
    (كما ذكر في العلى)
    من المستاحيل مضهات خلق الله.

  13. مقال رائع شكراً لك على هذه المعلومات :) .. هناك فرص كثيرة في هذا التخصص والمجال مفتوح للابتكارات

اترك رد