Share, , Google Plus, Pinterest,

Posted in:

أفضل 10 صور لعام 2013 باختيار مجلة التايم

اختارت مجلة التايم كعادتها أفضل 10 صور لهذا العام، لتنقل لنا لحظات من أكثر الأحداث تأثيراً في مناطق مختلفة من العالم

إليكم قائمة الصور والتي يمكن أن تكون صعبة على أصحاب القلوب الضعيفة:

John-Tlumacki-Boston

المصور: جون تلوماكي John Tlumacki

المكان: بوسطن – الولايات المتحدة الأمريكية

التاريخ : 15 أبريل 2013

الحدث: أثناء انفجار قنبلة في ماراثون بوسطن وبعد فوز رجل بماراثون الرجال، قام المصور بالركض ناحيته ليكون أول من يصوره عندما اكتشف ما يحدث بعد ركض رجال الشرطة.
الطريف في الأمر أن المصور لم يكن يدرك ما يصوره وقد ظن أولاً أنها مفرقعات لاحتفالية ما وأن ركض رجال الشرطة تجاه الفائز أمراً عادياً!

Taslima-Akhter-Bangladesh

المصورة: تاسليما أختر Taslima Akhter

المكان: سافار – داكا – بنجلاديش

التاريخ: 24 أبريل 2013

الحدث: عند انهيار المبنى التجاري رانا بلازا في ذلك اليوم، هرعت المصورة إلى مكان الحادث في الساعة التاسعة صباحاً لتجد المكان وقد امتلأ بالأقارب المذعورين، هذا يبكي وهذا يتمسك بآخر أمل. وفي الساعة الثانية صباحاً وجدوا تحت الأنقاض هذا الثنائي وقد تمسكوا ببعضهم وقطرة من دماء الرجل تنسكب من عينه كدمعة!
صورة مؤثرة جداً جعلتها تفكر ما شعر به هذا الثنائي وفكر فيه وهما في لحظاتهم الأخيرة، وهل هناك من سيأتي بحقهم أم لأنهم عمال فقراء لن يعبأ بهم أحد؟!
المصورة تاسليما ناشطة تسعى من أجل حقوق العمال وتعتبر صورها هي طريقتها في التظاهر.

Tim-Holmes-Australia

المصور: تيم هولمز Tim Holmes

المكان: دوناللي – استراليا

التاريخ: 4 يناير 2013

الحدث:  اجتاحت حرائق الغابات حول موقع منزل الجد والجدة وأحفادهم الذين يسكنون بالقرب منهم في منزل جميل، واتخذوا ملجأً من النار في المياه بالقرب من الشاطئ، وكانوا يتنفسون بصعوبة شديدة بين الماء والدخان السام، وقد وصلت النار لحد الرصيف الذي يتمسكون به ولكنهم نجحوا في إطفائها.

Daniel-Etter-Istanbul-Turkey

المصور: دانييل إتر Daniel Etter

المكان: اسطنبول – تركيا

التاريخ: 1 يونيو 2013

الحدث: في تركيا بالقرب من ميدان تقسيم، يسكن المصور في هذه المنطقة التي دائماً ما تشهد تظاهرات عديدة، وكانت التظاهرات في تلك الأيام احتجاجاً على إزالة حديقة جيزي من أجل إنشاء نفق. وقد سافر المصور إلى أوكرانيا ولكنه عاد سريعاً عندما تحولت الإحتجاجات إلى احتجاجات معارضة لرئيس الوزراء التركي، وقد كانت الشركة تقاوم المتظاهرين بالغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه. وعلى الرغم من كمية الغاز الكبيرة التي جعلت من الصعب التنفس على المصور حتى وهو يرتدي قناع مضاد، إلا أن هذا الرجل في الصورة وقف يلوح بالعلم التركي وسط الدخان وبدون أي حماية لعدة مرات متتالية، وقد انتشرت هذه الصورة عبر الفيسبوك بعد ما نشرها المصور على حسابه، وتطور الأمر إلى أن توجد على الملصقات والقمصان حتى تحولت إلى نصب تذكاري في إزمير.

_South-Africa

 المصور: ديفيد جينكيز David Jenkins

المكان: جزيرة الفقمة قبالة ساحل جنوب أفريقيا

التاريخ: 26 يوليو 2013

الحدث: أثناء مراقبة سرب من حيوان الفقمة وهو يسبح في المياه عائداً إلى الجزيرة، تخلف عنهم فقمة صغير والذي عادة يكون مستهدفاً من أسماء القرش وهو وحيد. وقرر المصور أن يتابعه بالكاميرا وفجأة، ظهر قرش كبير وهو يفتح فمه ليلتهم الفقمة الصغير، ولكن الفقمة استطاع الهروب والقفز فوقه والابتعاد عن فمه عائداً إلى الجزيرة مع أقرانه!

Kenya

 المصور: تايلر هيكس Tyler Hicks

المكان: نيروبي – كينيا

التاريخ: 21 سبتمبر 2013

الحدث: في المركز التجاري جيت ويست gate west الكبير في نيروبي، تم عمل هجوم مسلح من مجموعة الشباب المسلحين على المركز، وقد لاحظ المصور لدى دخوله للمركز التجاري كمية من الضحايا والهاربين هنا وهناك والذين يختلطون بعناصر الشرطة والجيش، وعندما صعد للطابق الثاني وجد أم وطفليها مستلقيين في أماكنهم بدون حركة أو صوت أما مقهى في المركز التجاري، فالتقط لهم هذه الصورة وقد تم انقاذهم بعدها سالمين.

Peter-van-Agtmael-Texas

 المصور: بيتر فان أجتامايل Peter van Agtmael

المكان: هامبل – تكساس – الولايات المتحدة الأمريكية

التاريخ: 12 يونيو 2013

الحدث: قام المصور بتصوير بوبي هينلين أحد المصابين من الجيش الأمريكي في العراق في مسبح في الفندق 6 القريب من مطار هيوستن، وقد قابل بوبي في وقت سابق في نفس اليوم بمقابلة والد أحد الذين ماتوا من نفس انفجار السيارة الذي كان السبب في إصابات بوبي.

Egypt

المصور: مصعب الشامي Mosa’ab Elshamy

المكان: القاهرة – مصر

التاريخ: 27 يوليو 2013

الحدث: يقول مصعب الشامي: هرعت إلى ميدان رابعة العدوية بعد منتصف ليلة السابع والعشرين من شهر يوليو، وبعد أن سمعت بهجوم قوات الأمن على مؤيدي مرسي الذين اعتصموا في المكان لمدة شهرين، وخلال الليلة كنت أتنقل بين المستشفى الميداني وخط المواجهة وغرفة حفظ الموتى لأنقل كم العنف المستخدم والرعب الذي لم أشهد مثله قبل هذه الليلة، وكانت هناك أصوات صفارات الإنذار التي اختلطت بالصراخ وقد تلوث الهواء بالغاز المسيل للدموع والدخان الأسود.
وعندما تعبت قررت العودة إلى المنزل، وعندها سمعت صرخات استغاثة ووجدت رجلين وقد حملا رجلاً ميتاً ويبدو أنه تم إطلاق النار عليه حديثاً جداً، والرجل على اليمين يصرخ من أجل سيارة إسعاف وهو في حالة صدمة جعلته لا يعي أنه يحمل رجلاً ميتاً بالفعل، فالتقطت هذه الصورة لهم.

Philippe-Lopez-The-Philippines

المصور: فيليب لوبيز

المكان: تولوسا – ليني – الفلبين

التاريخ: 18 نوفمبر 2013

الحدث: في هذا الوقت من السنة تشهد الفلبين الكثير من العواصف، وقد كان الناس يقومون بحرق الحطام الناتج من الإعصار، عندما ظهرت هذه المجموعة من النساء والأطفال.

Syria

 المصور: أمين أوزمين

المكان: كفرغان بالقرب من حلب

التاريخ: 31 أغسطس 2013

الحدث: يقول المصور: الحدث هو إعدام رجل على يد ميليشيات على صلة بتنظيم القاعدة، وقد كان هناك رجل يرتدي السواد ولا يظهر منه سوى عينيه وقد تلى جرائم الرجل الذي قُتل ونُقلت جثته في سيارة إلى قرية أخرى. وقد تتالت الإعدامات التي شهدها أهل القرية وأطفالهم بسكون وقد بدوا مرتاحين لما يحدث. وقد حاولت أن أصور كل شيء في هذه اللحظات الغير محتملة التي وجدت نفسي فيها.

 

[accordion]
[acc title=”المصدر:”]time[/acc]
[/accordion]

Comments

comments

Written by نهى أحمد

مديرة تحرير موقع عالم الإبداع، كاتبة ومختصة بالشئون الإدارية وشبكات التواصل الاجتماعي

219 posts

5 Comments

Leave a Reply
  1. سبحان الله صار الانسان ارخص شيء لا حول ولا قوة الا بالله….
    ”…ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين…”

  2. مصعب الشامي صاحب الصورة ما زال حي ,, هناك تشابه اسماء ,,

  3. ملاحظة : تعليق الاجانب ماقل ودل ، العرب كلا م في كلام وإلى الله المشتكى

  4. الى ” النسر لايطارد الذباب”

    ابي اعرف كيف عرفت ان الاعدام كان لجندي اسدي ؟
    او ان كل مايمت لتنظيم القاعدة او هذه المليشيات المعارضه هم معصومين عن الخطأ ؟

    انا لا ابرئ النظام السوري ولكن ماريد قوله هو اننا للاسف اصبحنا شعوب تتأثر بالميديا وتشجع اعمال العنف بزعم انه هناك من هو على خطأ فيستحق الموت ومن هو على صواب يستحق الحياة … متناسين انهم سواء كانوا جنود او مواطنين فهم بشر بالاخير ولديهم مشاعرهم ويتألمون كما نتألم

    عجبي لقومنا .. يقول الرسول صلى الله عليه واله وسلم ” انما بعثت لاتمم مكارم الاخلاق ”
    وفي بداية كل سورة بالقرءان نقول
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وياليتنا لو نتأمل ماذا تعني كلا كلمتي الرحمن والرحيم
    ومع ذلك نستمر في لعب دور ” الرب” في تحديد من سيدخل الجنه ومن سيدخل النار
    ومن يستحق الموت ومن يستحق الحياة

    متناسين ان الروح غالية وان الحكم على البشر عائد لله سواء كانت لمواطن او لجندي او لعنصر من المليشيات
    ولكن كما يقول الشاعر

    الغرب يصنع طائرات وصواريخ
    والشرق الاوسط ضاع نفطه بلا شيء
    حطوا لهم في صفحة العلم تاريخ
    ونحن بماضيما نعيد النقاش

    شكرا لكم على هذا الموضوع الجميل