بإمضاء زهى حديد: دار الملك عبد الله للثقافة والفنون في الأردن

0

على الرغم من أن المعمارية العالمية زهى حديد عربية الأصل، لكن من النادر للأسف أن نشاهد لها أي مشاريع في الدول العربية، لذا كان من الجيد فوزها بتصميم هذا المبنى في الأردن:

هذا الشكل الغريب هو تصميم دار الملك عبد الله للثقافة والفنون في العاصمة الأردنية عَمّان، حيث سيكون مُلتقى للتدريب, التعليم, والإلقاء وسيحتوي على مركز للفنون وقاعات مناسبات ومؤتمرات ومراكز تعليمية لمختلف الأعمار.

كما سيضم المبنى كذلك مسرحاً كبيراً يتسع لـ 1600 شخص ومسرحاً آخر يستوعب 400 شخص، وسيتم تزويد هذه المسارح كما المركز بأكمله بأنظمة صوتية متطورة.

استوحت زهى حديد شكل هذا المبنى من آثار مدينة البتراء العريقة، حيث تقول زهى أن أكثر ما لفت انتباهها في البتراء هو الطريقة التي تتداخل بها مجاري المياه الطبيعية مع المكان، لذا كان تصميم هذا المبنى من الداخل متماشياً مع خطوط تلك المجاري الطبيعية!

أما من الخارج فأرادت زهى حديد إعطاء بريق مميز للمبنى من خلال التفريغ الذي يمتد بارتفاع المبنى ليظهر الأجزاء الداخلية منه، وليُضفي شعوراً بالديناميكية على شكل المبنى من الخارج.

ولم يتم تحديد جدول زمني بعد للبدء في تنفيذ هذا المشروع أو الانتهاء منه، لكنه سيكون بالتأكيد علامة مميزة لمدينة عمّان.

أما بالنسبة لزهى حديد (إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تسمعون فيها هذا الإسم) فهي معمارية بريطانية عراقية الأصل، حصلت على جائزة بريتزكر العالمية وهي أرقى وسام معماري في العالم.

ليس هذا فقط بل لديها قائمة لا تنتهي من الأوسمة والمشاريع المعمارية التي جعلتها علامة عالمية مميزة في مجال العمارة، ويمكنكم معرفة المزيد عنها من خلال: زهى حديد | ويكيبيديا

أو يمكنكم معرفة المزيد عنها من خلال أعمالها التي شاهدناها سابقاً في عالم الإبداع:

زهى حديد | عالم الإبداع

المصدر: DesignBoom

0

شاركنا رأيك حول "بإمضاء زهى حديد: دار الملك عبد الله للثقافة والفنون في الأردن"

  1. مدونة رقمي
    reply

    ما علاقة هذا التصميم بطبيعة الاردن – تصميم عجيب فعلا بلا معنى

  2. محمد نصر
    reply

    تصميم سريالى حديث لكن لا اعتقد انه مستوحى من الطبيعة

  3. sada
    reply

    ماشالله

    عفارم عفارم عالعرب

    لكن للأسف كل طاقاتهم تصب في نفع الغرب

  4. بلال
    reply

    طاقات العرب تنصب في الخارج
    لعدم احتواء دولهم لهم
    الله يصلح الجميع

  5. omar
    reply

    مشروع جميل جدا و اتمنى اني اراة في عمان و هناك مشاريع جديدة و كثيرة في عمان مثل مشروع العبدلي و هو قيد الانشاء و شكرت جزيلا (Y)

  6. عبدالعزيز السبهان
    reply

    “بس يبقى زهى حديد”.. أذكر أنك – أخي إبراهيم- قلتَ هذه العبارة في تعليق لك على عمل تناولتَه من أعمالها, أذكرها هنا لأن التصميم الداخلي للمبنى والذي يتماشى مع خطوط مجاري البتراء أعجبني, وكذلك التفريغ الي يُظهِر الأجزاء الداخلية منه إلى الخارج.
    هذه المرة كانت فلسفة التصميم مفهومة شكلاً ومضموناً- بالنسبة لي على الأقل-, ولم أكُن بحاجة لفك طلاسم” متحف المؤخرة” و”خطوطه الموتورة والحنطورة” 😀
    دمتم سالمين,والسلام (F)

  7. منى
    reply

    ماشاءالله

    والله ولا فى الخيال

    ربتا يزيدهم ويبارك فيكم .

  8. ايسر شهاب
    reply

    عاشت الايادي على الموضوغ
    لطالما ابدع العرب عندما تتوقر لهم البيئة المناسبة,متى ستتوفر مثل هذه البيئة في الوطن العربي سؤال يطرح نفسه ؟؟؟؟؟؟
    زهى حديد عربية مبدعة.

  9. ربى
    reply

    مجرد توضيح لمن لم يزر مدينة البتراء ،ليس مستوحى من الطبيعه نفسها!! من زار مدينة البتراء سيعرف ما عنته المصممه بأنه مستوحى من مدينة البتراء و هي لم تذكر مستوحى من الطبيعه نفسها بل من طبيعة مدينة البتراء ببنائها الغريب و الجميل
    شكرا على الموضوع(Y)

  10. osama
    reply

    موضوع رائع
    ذكرني التصميم بدار الاوبرا الوطنية الصينية.لا اعرف لماذا مع انه لا يشبهه؟
    وبمناسبة البتراء لماذا لا تكتب لنا اخ ابراهيم موضوع عن المدينة الوردية ؟ 🙂
    الله يبارك فيك

  11. اسماء
    reply

    أنا سعيدة جدا بانه رح يكون عنا بالاردن هيك مبنى مهم بيعتني بالثقافة وبنفس الوقت جميل جدا ما شاء الله

  12. nader
    reply

    نتمنى ان تتطور الاردن ليس من خلال المباني فقط وتصبح الحكومه فعلا حكومه مسؤوله (Y)

  13. may
    reply

    لي الفخر والشرف الكبير كونها امرأة عراقية عربية ..
    هذه هي المرأة العربية فنها وابداعها وصل الى العالم كله

  14. Ali Al-Ani
    reply

    السلام عليكم
    تصميم رائع وجهودكم المشكورة اروع
    شيء بديع كيف يسمح الغرب للابداع ان ينمو ويزدهر وشيء مؤلم كيف يقوم العرب بتهجير وقتل الابداع.
    يبدو انها الثقافة التي دأب الغرب على تربية مجتمعاتنا عليها لينتفع بمردودها على كل المديات ويحصل على ديمومة التقدم الغربي مقابل ديمومة التخلف العربي.

  15. بنت الناس
    reply

    السلام عليكم
    هذه المرأة الحديدية
    إنها ذات خيال خصب لا يعرف الحدود
    ما شاء الله
    وعلى فكرة هي من العراق

  16. alaa
    reply

    اود ان اوضح فد شغلة بسيطة ان المهندسة المبدعة زها حديد معماريه عراقية

  17. مطلع
    reply

    هل يعلم الأخوة و و الأخوات أن القائم على هذا التصميم الرائع لدارة الملك عبدالله هو مهندس أردني شاب و هو الأردني الوحيد الذي يعمل في مكتب زها حديد في لندن و اسمه (طارق زياد الخياط) و هو ابن المهندس المعماري الأردني زياد الخياط أحد المعماريين العريقين في الأردن.

  18. بنت سوريا
    reply

    عمان مدينة جميلة بعمارتها و اثارها و اكيد هيك مبنى من تصميم المبدعة زها حديد راح يترك احلى اثر للعمارة بعمان …… بتمنى معمارية عربية مبدعة متل زها تترك بصمة الها بكل بلد عربي و الله فخر الها هالشي كمان ؟؟؟؟

  19. dr.khيairieh hadj ismail
    reply

    باركك الله زهى حديد بالذوق الرائق بالتصميم البديع الذي يشد النفوس والقلوب بروعته
    مصممة وفنانة ومبدعة

    نتمى ان يتم العمل لتبقى بصمتك الفنية واضحة للعالم

  20. شبكة دبليو نوكيا
    reply

    بارك الله فيك على هذي التدوينة الرائعة 😀

  21. أبو أحمد
    reply

    (C) تصميم جميل وأكثر شيء يميزه هو اللون الأبيض
    الذي أعطاه هذا البهاء خاصة أنه يوجد في مدينه
    تتمتع بجو رائع في أغلب فصول السنه .

  22. محمود نجم
    reply

    هلوشباب يمكن الوقت غير كافي للتصميم المطلوب الموجود عند العرب!!!!!

    ليشششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششششش
    لان العرب ميحترمون الوقت

  23. بليغ حداد
    reply

    رائع ولكن لاحظ ان تصاميم الهندسة القديرة والمبدعة جدا انها متشابة اتمنى ان ارى لها تصميم جميل اخر وبفكره جديدة مع احترامي الكبير لها وخيالها المبدع والجيد

  24. الدكتور اياد
    reply

    زهاء حديد عراقية الاصل لها انجازات في اميركا وفرنسا وغيرها وهي ابنة لوزير عراقي اسبق من مدينة الموصل

أضف تعليقًا