عجلة كونية مذهلة

0

cartwheel_galaxy_lge

يستهويني كثيراً الفضاء بما يحمله من سحر وجمال لا يوصف.. فتخيلوا معي أن هذه الصورة الخلابة التي تبدو كما لو كانت عجلة ألوان سحرية هي في الحقيقة مجرة تبعد عنّا حوالي 500 مليون سنة ضوئية!!

وما تشاهدونه في هذه الصورة التي يقترب حجمها على شاشتك من العشرة سنتيمترات يبلغ في الحقيقة عرضه حوالي 100 ألف سنة ضوئية. أي أن عرض هذه المجرة 30000000000 كيلومتر!!

يعتقد العلماء أن هذا الشكل المذهل للمجرة نتج عن مرور واحدة من المجرتين الصغيرتين اللتان تظهران أسفل يسار الصورة دون أن تصطدم نجومهما ببعض. حيث أدى مرور المجرة الصغيرة إلى توليد موجة ضغط للغبار والغاز مابين النجوم مما أدى إلى تباعدها بهذا الشكل، مثل إلقاء حجر في بركة.

وقد ظهرت الصورة بهذا الشكل الساحر نتيجة التقاط صورة هذه المجرة بأربعة تليسكوبات بألوان مختلفة وتجميعها معاً، حيث التقطها Galaxy Evolution Explorer بالأزرق، وHubble Space Telescope بالأخضر، Spitzer Space Telescope بالأحمر، Chandra X-ray Observatory بالأرجواني.

ولله في خلقه شؤون..

لمشاهدة الصور الأصلية التي تركبت منها هذه الصورة:

cartpanel

المصدر: DailyMail

0

Share your opinion about "عجلة كونية مذهلة"

  1. احمد فاروق
    reply

    والله الفضاء شئ جميل جدا
    بس نفسى اشوف صورة
    للفضاء نهاراااااااااااا

  2. محمد الجرايحى
    reply

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مدونة متميزة بموضوعاتها القيمة
    سعدت بتواجدى هنا
    تقبلوا مرورى وتقديرى واحترامى
    أخوكم
    محمد

  3. HimtoX
    reply

    @احمد فاروق:
    ممكن توضح مفهوم كلمة نهاراً بالظبط؟ 😀
    @محمد الجرايحى:
    على الرحب والسعة :)، وأهلا بك دائما بين صفحات المدونة.

  4. احمد فاروق
    reply

    اقصد استاذ ابراهيم ان تكون الصورة مأخوذة نهارا
    دايما ارى صور الفضاء ليلا ولا يوجد اى صور لة بالنهار

  5. HimtoX
    reply

    عذراً أخ أحمد قصدك على اللون الاسود في الصور؟
    لو كان قصدك عليه، فمفهوم النهار والليل نشأ من دوران الأرض حول الشمس، عشان كده هو مقصور على الأرض ومجالها فقط بالنسبة لينا، ونفس الشيء على كواكب المجموعة الشمسية أو أي جرم بيدور حولين نجم. إنما في الفضاء مفيش نهار وليل. واللون الأسود الغالب على الكون هتلاقيه بنفس شكله حتى لو خدت مركبة فضائية وطلعت في الظهر . لأن الجزء الأكبر من الفضاء هو فراغ أو مادة غير مرئية.
    وعشان أوضحلك الصورة أكتر، إنت متخيل شكل الشمس لو خرجت خارج الغلاف الجوي وبصيت عليها؟
    ممكن تتصور إنها هتكون منورة الكون كله، لكن الحقيقة لأ:
    http://stardate.org/images/gallery/sun5.jpg
    منظر الشمس هيكون كرة مضيئة فقط. لأن حجمها صغير جدا جدا بالنسبة للفضاء. إنما حجمها كبير جدا جدا بالنسبة لينا.
    أرجو إن تكون الصورة وضحت، وإني أكون فهمت قصدك صح.
    ولو ليك أي استفسار آخر لا تتردد.

  6. احمد فاروق
    reply

    😕
    الف شكر استاذ ابراهيم ولك منى ارق التحيات فعلا انت فسرت لى شئ
    كان غايب عنى .
    الحمد لله ادركتة من بين سطورك
    الف شكرا

  7. tomy
    reply

    أكتر حاجة بتعجبنى فالفضاء إن دايما لما أبصله أحس إنه بيسخر من الإنسان مهما توصل إلى علم أو معرفة
    ساعات بتخيل إن المجرات و الكواكب ما هى إلا كائنات تتفاعل مع بعضها مثل البشر و مثل الفيروسات و البكتريا , الواحد ساعات بيتخيل إن ممكن كل نظام يبقى نقطة فى نظام أكبر أو أصغر

  8. محمد صبري
    reply

    لا يوجد نهار فى الفضاء قال تعالى ( آية لهم الليل نسلخ منه النهار فإذا هم مظلمون) و السلخ يكون للجزء اليسير من الجزء الكبير فاليل او الظلام هو السائد فى الكون و النهار مصطلح لا يوجد الا فى الكواكب التى بها غلاف جوى مثل كوكبنا اما ان كانت بلا غلاف جوى فستكون منيرة لكن سمائها سوداء بلا نور

Leave a Reply